إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اتاكم شهر رمضان المبارك

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اتاكم شهر رمضان المبارك

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى، أما بعد:

    إن من نعم الله العظيمة على عباده أن جعل لهم مواسم متعددة للعبادات ؛ تكثر فيها الطاعات ، وتقال فيها العثرات ، وتغفر فيها الذنوب والسيئات ، وتضاعف فيها الحسنات ، وتـتنزل فيها الرحمات ، وتعظم فيها الهبات ، وإن من أجل هذه المواسم وأكرمها على الله شهر رمضان المبارك ، قال تعالى : { شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان }[البقرة:185]
    ولقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يبشـر أصحابه بمقدم هذا الشهر العظيم ويستحثهم فيه على الاجتهاد بالأعمال الصالحة من فرائض ونوافل من صلوات وصدقات ، وبذل معروف وإحسان ، وصبر على طاعة الله ، وعمارة نهاره بالصيام وليله بالقيام ، وشغل أوقاته المباركة بالذكر والشكر والتسبيح والتهليل وتلاوة القرآن.

    روى الإمام أحمد في مسنده عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((هذا رمضان قد جاء تفتح فيه أبواب الجنة وتغلق فيه أبواب النار وتسلسل فيه الشياطين))(1).
    وروى الترمذي وابن ماجة عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( إذا كان أول ليلة من شهر رمضان صفدت الشياطين ومردة الجن ، وغلقت أبواب النار فلم يفتح منها باب ، وفتحت أبواب الجنة فلم يغلق منها باب ، وينادي مناد يا باغي الخير أقبل ويا باغي الشر أقصر ، ولله عتقاء من النار وذلك كل ليلة))(2).
    وروى أحمد عن أبي هريرة قال : ((لما حضر رمضان قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : قد جاءكم رمضان شهر مبارك افترض الله عليكم صيامه ، تفتح فيه أبواب الجنة ، ويغلق فيه أبواب الجحيم ، وتغل فيه الشياطين ، فيه ليلة خير من ألف شهر من حرم خيرها قد حرم))(3). ؛ لقد وصف رسول الله صلى الله عليه وسلم شهر رمضان بأنه شهر مبارك ، فهو شهر مبارك حقا ، كل لحظة من لحظات هذا الشهر تتصف بالبركة ؛ بركة في الوقت ، وبركة في العمل ، وبركة في الجزاء والثواب ، وفيه ليلة القدر المباركة التي هي خير من ألف شهر ، وإن من بركة هذا الشهر أن الحسنات فيه تضاعف ، وأبواب الجنان تفتح ، وأبواب النيران تغلق ، والشياطين ومردة الجن تصفد، ويكثر فيه عتقاء الله من النار.


    ومما ورد في فضائل شهر رمضان
    - هو شهر التوبة والمغفرة، وتكفير الذنوب والسيئات
    حديث عمر بن إسحاق مولى زائدة عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان مكفرات لما بينهن إذا اجتنبت الكبائر)) رواه الإمام أحمد ومسلم والترمذي.(4)
    - وهو شهر العتق من النار
    حديث الأعمش عن أبي سفيان عن جابر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إن لله عند كل فطر عتقاء وذلك في كل ليلة)) رواه ابن ماجة، وصححه الألباني في صحيح سنن ابن ماجه. (4)
    - وفيه تفتح أبواب الجنان وتغلق أبواب النيران، وتصفد الشياطين.
    ما في الصحيحين من حديث نافع بن أبي أنس عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلمإذا دخل رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب جهنم وسلسلت الشياطين). (4)
    أبو أنس هو: مالك بن أبي عامر الأصبحي عم الإمام مالك بن أنس
    وحديث الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إذا كان أول ليلة من شهر رمضان صفدت الشياطين ومردة الجن وغلقت أبواب النار فلم يفتح منها باب وفتحت أبواب الجنة فلم يغلق منها باب وينادي مناد يا باغي الخير اقبل ويا باغي الشر أقصر ولله عتقاء من النار وذلك كل ليلة)) رواه الترمذي وابن ماجه وابن خزيمة وابن حبان والحاكم.(4)
    - وهو شهر فيه ليلة القدر.
    قال تعالى: {ليلة القدر خير من ألف شهر} [القدر:3]
    حديث أيوب السختياني عن أبي قلابة عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((أتاكم رمضان شهر مبارك فرض الله عز وجل عليكم صيامه تفتح فيه أبواب السماء وتغلق فيه أبواب الجحيم وتغل فيه مردة الشياطين، لله فيه ليلة خير من ألف شهر من حرم فيها فقد حرم)). رواه الإمام أحمد وإسحاق بن راهويه وابن أبي شيبة وعبد الرزاق والنسائي والبيهقي وغيرهم من طرق عن أيوب به.(4)
    - ومنها: حديث عمران القطان عن قتادة عن أنس بن مالك قال: دخل رمضان فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن هذا الشهر قد حضركم وفيه ليلة خير من ألف شهر من حرمها فقد حرم الخير كله، ولا يحرم خيرها إلا محروم). رواه ابن ماجه والبزار.(4)
    - وهو شهر الدعاء
    قال تعالى عقيب آيات الصيام: {وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان} [البقرة:186]
    -وهو شهر الجود ومدارسة القرآن
    عن ابن عباس ، قال : " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أجود الناس ، وكان أجود ما يكون في رمضان حين يلقاه جبريل ، وكان يلقاه في كل ليلة من رمضان فيدارسه القرآن ، فلرسول الله صلى الله عليه وسلم أجود بالخير من الريح المرسلة "(5)


  • #2
    اللهم اعد علينا شهر رمضان المبارك اعوام عديدة
    وان يأتي رمضان القادم وقد تعافت الامه من ما ابتلت به من ابناءه الذين قتلوا الابرياء ودمروا البلاد باسم الاسلام .

    تعليق


    • #3
      ماذا تقصدى بهذا الكلام ؟

      تعليق

      يعمل...
      X