إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

من طرائف الائمة وقراء القرآن .....

تقليص
هذا موضوع مثبت
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • من طرائف الائمة وقراء القرآن .....

    من طرائف الأئمة و قراء القرآن!!


    *في أحد المساجد .. قد أقيمت الصلاة ولم يحضر الإمام , فتقدم أحد المصلين ليؤم بالناس و كان ضعيف الحفظ .. فقرأ الفاتحة ثم تلا : "و إذ قال لقمان لابنه و هو يعظه يا بني لا تقصص رؤياك على إخوتك فيكيدوا لك كيدا و أكيد كيدا فمهل الكافرين امهلهم رويدا " !!!


    *قرأ إمام : "و لا الظالين " بالظاء المعجمة , فرفسه رجل من خلفه فقال الامام : آه ضهري... فقال الرجل : يا كذا و كذا .. خذ الضاد من ضهرك و ضعها في الظالين و أنت في عافية !!!


    *يروى أن رجلا قدم ابنَا له إلى القاضي فقال : اصلح الله القاضي .. إن هذا ابني يشرب الخمر ولا يصلي , فقال القاضي للإبن : ما تقول يا غلام في قول ابيك ؟ قال : يقول غير الصحيح .. إني لأصلي ولا أشرب الخمر .. فقال أبوه : أيها القاضي .. ابني لا يعرف القرآن .. فكيف يصلي و لا يقرأ شيئا من القرآن ؟ فقال القاضي : يا غلام أتـقرأ القرآن ؟ قال : نعم , و أجيد القراءة , قال : إقرأ : فقال : " بسم الله الرحمن الرحيم , علق القلب ربابا بعد ما شابت و شابا , إن دين الله حق لا أرى فيه ارتيابا "
    فقال أبوه : والله أيها القاضي ما تعلم هاتين الآيتين إلا البارحة , لأنه سرق مصحفا من جيراننا , فقال القاضي : قبحكما الله .. تقرأون كتاب الله ولا تعملون به !!! ( أي حتى القاضي لا يعلم من القرآن شيئا ).



    *صلى أعرابي صلاة العشاء في مسجد , فقرأ الإمام سورة البقرة فما فرغ من صلاته إلا منتصف الليل .. فلما كان في الغد صلى الإمام فبدأ بسور الفيل , فقطع الأعرابي صلاته و قال : قرأت البارحة البقرة فما انتهيت ألا منتصف الليل و اليوم تقرأ الفيل .. و الله ما أظنك ستفرغ منها حتى منتصف النهار!!


    *صلى رجل صلاة النافلة في المسجد و كان خاشعا يطيل الركوع و السجود و كان حسن القراءة فكان من خلفه يثنون عليه و يمدحون صلاته .. فلتفت عليهم و قال : هذا و أنا على غير وضوء فكيف لو كنت متوضأَ !!!



    كتب الإمام مالك رحمه الله للإمام الشافعي:

    يا إمام ما تقول في الفرض، وفرض الفرض، وما يتم به الفرض، وصلاة لا فرض، وصلاة تركها فرض، وصلاة بين السماء والأرض،

    فكتب رحمه الله:

    أما قول القائل الفرض فهو الصلوات الخمس،

    وفرض الفرض فهو الوضوء،

    وأما قوله ما يتم به الفرض فهو الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم،

    وأما قوله صلاة لا فرض فهي صلاة الصغير قبل البلوغ،

    وأما الصلاة التي تركها فرض فهي صلاة السكران،

    وأما الصلاة التي بين السماء الأرض فهي صلاة سليمان عليه السلام،

    وأما الصلاة التي في السماء والأرض فهي صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة المعراج.



    ((رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء))

    هذا و جزاكم الله خيرا
    تحياتي لكم
    انصروا الحبيب محمد صلي الله علية وسلم
    من خلال اتباع سنة محمد صلي الله علية وسلم واتباع هدية
يعمل...
X