إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الإمارة:::طالبان / تصفية عميل استخبارات للأمريكيين في مدينة قندهار – 23/2/2009

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الإمارة:::طالبان / تصفية عميل استخبارات للأمريكيين في مدينة قندهار – 23/2/2009

    بسم الله الرحمن الرحيم



    تصفية عميل استخبارات للأمريكيين في مدينة قندهار

    قاري محمد يوسف (احمدي) – 23/2/2009

    قتل مجاهدو الإمارة الإسلامية ظهر اليوم رجل استخبارتياً للأمريكيين المدعو/ صالح محمد، في منطقة كماندو بالناحية الخامسة داخل مدينة قندهار، والذي كان له وظيفة رسمية عند الأمريكيين في مطار قندهار، في هجوم مباغت عليه.

    المذكور كان رئيساً لعدد من الأشخاص الإستخباراتيين في مطار قندهار، نال جزاء عمله اليوم بعد تعقيب طويل.

    قتل المستهدف اليوم حين نزل من تلك السيارة التي توصل المترجمين من المطار نحو منازلهم.

    وعاد المجاهدان الراكبان على دراجة نارية، واللذان نفذا العملية بشكل آمن نحو مراكزهما.


    وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (البقرة11)
    أَلَا إِنَّهُمْ هُمْ الْمُفْسِدُونَ وَلَكِنْ لَا يَشْعُرُونَ (البقرة12)



    معلومات: الناطق الرسمي لإمارة أفغانستان الإسلامية - طالبان
    قاري محمد يوسف (احمدي)
    للمناطق الجنوب الغربية والشمال الغربية في البلاد
    هاتف : 008821621346341
    خلوي : 0093700886853 - 0093707163424

    ذبيح الله (مجاهد)
    للمناطق الجنوب الشرقية والشمال الشرقية في البلاد
    هاتف : 008821621360585
    خلوي : 0093799169794 - 0093707010740


    والله أكبر والعزة لله ولرسوله وللمؤمنين
    اللجنة الإعلامية لإمارة أفغانستان الإسلامية - طالبان
    ------------------------------------------------------
    المصدر / صفحة (صوت الجهاد) في 23/2/2009
    موقع رسمي لإمارة أفغانستان الإسلامية - طالبان

  • #2
    رد: الإمارة:::طالبان / تصفية عميل استخبارات للأمريكيين في مدينة قندهار – 23/2/2009

    جزاك الله خير الجزاء أخي الفاضل
    السفن ءامنا ماتكون في المرسي ولكنها لم تصنع لذلك

    وأذا جاءتك الطعنة من الخلف فتيقن أنك في المقدمة

    يارب أجعلنا من أهل المقدمة في ساحات الوغي

    تعليق


    • #3
      رد: الإمارة:::طالبان / تصفية عميل استخبارات للأمريكيين في مدينة قندهار – 23/2/2009

      بارك الله فيك
      (اللهم ارزقني رجلاً شديداً حرده، شديداً باسه أقاتله فيك ويقاتلني، ثم يأخذني فيجدع أنفي وأذني، فإذا لقيتك غداً قلت يا عبد الله فيم جُـدع أنفك وأذنك؟ فأقول: فيك وفي رسولك، فتقول: صدقت).

      قد استرد السبايا كل منهزم *** لم يبق في أسرها إلا سبايانا
      وما رأيت سياط الذل دامية *** إلا رأيت عليها لحم اسرانا
      وما نموت على حد الظُبى أنفاً *** حتى لقد خجلت منا منايانا

      تعليق

      يعمل...
      X